العقلية الثابته

هل الألقاب الإيجابية للطفل دائماً تربوية؟!

كثيراً ما تعارف الآباء أن استخدام الألقاب الإيجابية مثل: أحمد الحنون، ريم المثابرة، هناء النشيطة، خالد العالم هي من الأساليب التربوية التي تحفز الأبناء للأفضل، لأنها تكسبهم مفهوماً ذاتياً إيجابياً. نودّ أن نفرّق بين الألقاب الأخلاقية التي نسمّهم بها نتيجة سلوكيات أخلاقية قاموا بها، وهي مهمة وصحيحة، لأنها تكسب الطفل مفهوماً ذاتياً إيجابياً بأنه إنسان رائع وأخلاقي… المزيد

error: Content is protected !!