كيف تجعل طفلك عبقرياً؟ ولن يصبح عبقرياً بغيرها مهما فعلت!

لنمو الذكاء وتقدير الذات طبّق استراتيجية حل المشكلات.

إن تدريب طفلك على مهارة حل المشكلات ينمي تفكيره الإبداعي وتفكيره الناقد وثقته بنفسه، وأنت أكثر من هو مؤهل لهذه المهمة الرائعة، وحتى تنجح بها، استغل وجود مشكلة لدى طفلك مثل مشكلة مع صديقه مثلاً أو أن المعلم لا يحبه أو أنه لم يفهم على المعلمة الشرح…الخ.

من المهم جداً ألا تحل أنت مشكلته، وأن تصبر وتسكت بعد أن تسأل السؤال ليقوم هو بدوره بالاجابة، سيحتاج الى وقت للتفكير، اسأله وشجعه كما يلي:
1- لماذا تحدث أو حدثت هذه المشكلة؟
2- ماذا تستطيع أن تفعل؟ (شجعه على توليد أكبر عدد من الحلول)
3- ما الحل الذي تراه مناسباً؟
4- ماذا قررت أن تفعل؟ ولماذا اتخذت هذا القرار؟ (الشق الثاني من السؤال للأبناء فوق 10 سنوات)
5- في اليوم التالي (أو بعد أن يقوم بحل) اسأله: ماذا حدث معك؟ هل أنت مقتنع بالحل الذي اخترته أم تريد أن تعدل عليه شيئاً ما؟

أثن عليه عندما يجد حلاً  ويتخذ قراراً، وأشعره بتقدمه كلما فكر وتقدم في هذه المهارة مثل أن تقول له “أنت ذكي تستطيع أن تحل مشكلاتك بنفسك”.

تصلح هذه الاستراتيجية بدءاً من سن الروضة.

إن هذه الاستراتيجية الرائعة تنمي تشابكات هائلة بين الخلايا العصبية وهي من أفضل طرق نمو الذكاء، نستطيع أن نستخدمها مع أبنائنا يومياً ليحلّوا مشكلاتهم وينمّوا شخصياتهم وذكاءاتهم في نفس الوقت، في البداية اصبر عليه، لأن هذه المهارة من الطبيعي أن تكون ضعيفة لديه، ستتنمى مع الوقت وبعدها ستجد أن شخصيته وذكاءه قد تطور بشكل لا يمكن أن تتصور عمقه، إنه يؤدي إلى اللدونة العصبية Neuro Plasticity التي هي اساس نمو الذكاء.


بإمكانك الآن الاشتراك بالقائمة البريدية ليتم إعلامك حول البرامج التدريبية للباحثة مها شحاده، أو تعبئة النموذج التالي:
>> أعلمني عند انطلاق البرامج التدريبية


احصل على منهاج تفكر مع أنوس الخاص بالأسرة

تعرف إلى منهاج تفكر مع أنوس الخاص بالمؤسسات التعليمية

 

 


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

error: Content is protected !!